فرنسا: منفذ عملية الطعن في محطة القطارات ليبي الجنسية

NNA LEBANON

أفادت “روسيا اليوم” نقلا عن مصدر في وزارة الداخلية الفرنسية أن منفذ عملية طعن 6 أشخاص في محطة قطارات “غارد دي نورد” في باريس يحمل الجنسية الليبية، ووصل إلى فرنسا عام 2020. وأشار المصدر إلى أن المنفذ يبلغ من العمر 23 عاما، ولديه سجل إجرامي، ونفذ سابقا عدة مخالفات ولديه قرار ترحيل، مؤكدا أن الشرطة تعاملت مع الموقف وقد أصيب المهاجم ونقل إلى المستشفى.

وقال ممثلو الادعاء إن إحدى الضحايا الستة أصيب بجروح خطيرة، بينما أصيب الآخرون بجروح طفيفة.

وقال وزير الداخلية جيرالد دارمانين: “إن الحادث برمته انتهى في غضون دقيقتين. استخدم المهاجم في الهجوم أداة مدببة حادة، وليس سكينا”، مشيرا إلى أن “المهاجم أصيب بجروح خطيرة في صدره وذراعه بعد أن أطلقت الشرطة ثلاث رصاصات عليه، ما أدى إلى نقله إلى المستشفى”.

NNA

 

error: Content is protected- المحتوى محمي !!